Google توقف مشروعها Project Ara

استيقظ مجتمع التكنولوجيا منذ أيام على خبر صادم جاء على موقع Reuters  عن تخلى Google عن مشروعها الواعد –أو الذي كان واعدا – Project Ara. هذا المشروع كانت قد بدأ فيه Google في 2013 بعد شرائها التكنولوجيا الخاصه بخ من Motorola. ومنذ ذلك التاريخ و Google تسعي إلى تطوير المشروع ودعمه ليكون مثابة قفزة لعصر جديد من الهواتف الذكية.

مشروع Project Ara لمن لا يعرفه، هو تكنولوجيا جديدة تسمح بصناعة هواتف ذكية قابلة للفك واعادة التركيب حسب حاجة المستخدم. حيث يمكنك مثلا التبديل بين الكاميرا الخلفية والأمامية حسب ظروف التصوير، أو استبدال السماعة الأساسية بسماعة أخري أقوى وأعلى صوتا إذا احتجت لذلك. والعديد والعديد من إمكانية الفك والتركيب التي كان سيتبناها المشروع.

لكن صرحت Google أن هذا القرار لا يعني اهمال المشروع نهائيا أو إلقاؤه في سلة المهملات، ولكنها تخطط الآن لطرح بعض أفكار وتقنيات المشروع للشركات الصغيرة والناشئة لكي تستفيد منها. وأنها يتبدأ في ذلك في خريف 2016.

فهل تستطيع الشركات الصغيرة أن تحقق ما لم تحققه Google بكل امكانياتها وقدرتها التقنية والمالية؟

إشترك فى القائمة البريدية

ضع بريدك ليصلك جديد الموقع

عن الكاتب

مدون ومؤسس موقع هواتف ومتابع نهم لعالم التقنية والتكنولوجيا

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

أترك تعليق

إشترك فى قائمة هواتف البريدية

ليصلك جديد الموقع من أخبار، و مراجعات، وتطبيقات على بريدك الإلكتروني، برجاء كتابة بريدك الإلكتروني.
إشترك الآن!
لا اعلانات مزعجة أو استغلال بريدك لأغراض تجارية، كما يمكنك الغاء الاشتراك فى أى وقت

Google توقف مشروعها Project Ara

استيقظ مجتمع التكنولوجيا منذ أيام على خبر صادم جاء على موقع Reuters  عن تخلى Google عن مشروعها الواعد –أو الذي كان واعدا - Project Ara. هذا المشروع كانت قد بدأ فيه Google في 2013 بعد شرائها التكنولوجيا الخاصه بخ من Motorola. ومنذ ذلك التاريخ و